ننتظر تسجيلك هـنـا


♥ ☆ ♥اعلانات منتدى انين الروح ♥ ☆ ♥
عدد الضغطات : 707عدد الضغطات : 1,457عدد الضغطات : 583عدد الضغطات : 540عدد الضغطات : 1,048
عدد الضغطات : 656عدد الضغطات : 171عدد الضغطات : 158عدد الضغطات : 159عدد الضغطات : 121
عدد الضغطات : 698عدد الضغطات : 1,006
♥ ☆ ♥تابع اعلانات منتدى انين الروح ♥ ☆ ♥
عدد الضغطات : 321عدد الضغطات : 2,345
عدد الضغطات : 181

الإهداءات



الملاحظات

› ~•₪• نبضآت إسلآمِيـہ ~•₪•

 
#1  
قديم 06-20-2022, 02:50 PM
انين الروح متواجد حالياً
Bahrain     Female
Awards Showcase
لوني المفضل Burlywood
 عضويتي » 1
 جيت فيذا » May 2022
 آخر حضور » اليوم (06:17 AM)
آبدآعاتي » 234,292
الاعجابات المتلقاة » 7080
الاعجابات المُرسلة » 13776
 حاليآ في » آلبحرين
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Bahrain
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » العام
آلعمر  » 27سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » عزباء
 التقييم » انين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond reputeانين الروح has a reputation beyond repute
مشروبك   ice-lemon
قناتك mbc4
اشجع hilal
مَزآجِي  »  9
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي القرآن روح الحياة



القرآن روح الحياة


الحمد لله الذي أنشأ وبرا، وخلق الماء والثرى، وأبدع كل شيء وذرا، لا يغيب عن بصره صغير النمل في الليل إذا سرى، ولا يعزب عن علمه مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء، ﴿ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى * وَإِنْ تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى * اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ﴾ [طه: 6 - 8]، خلق آدم فابتلاه، ثم اجتباه، فتاب عليه وهدى، وبعث نوحًا، فصنع الفلك بأمر الله وجرى، ونجَّى الخليل من النار، فصار حرها بردًا وسلامًا عليه، فاعتبروا بما جرى، وآتى موسى تسع آيات، فما ادكر فرعون وما ارعوى، وأيَّد عيسى بآيات تبهر الورى، وأنزل الكتاب على محمد فيه البينات والهدى، أحمده على نعمه التي لا تزال تترى، وأصلي وأسلم على نبيه محمد المبعوث في أم القرى، صلى الله عليه وعلى صاحبه في الغار أبي بكر بلا مرا، وعلى عمر الملهم في رأيه، فهو بنور الله يرى، وعلى عثمان زوج ابنتيه ما كان حديثًا يُفترى، وعلى ابن عمه علي بحر العلوم وأسد الشرى، وعلى بقية آله وأصحابه الذين انتشر فضلهم في الورى، وسلم تسليمًا، الحمد لله كثيرًا طيبًا مباركًا فيه، أما بعد:

﴿ إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا ﴾ [الإسراء: 9].



﴿ إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ ﴾ [فاطر: 29].



﴿ أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا ﴾ [المزمل: 4].



• وعن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الذي يقرأ القرآن وهو ماهر به مع السفرة الكرام البررة، والذي يقرأ القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاقّ له أجران))؛ متفق عليه.



• وعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: *((مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن مثل الأترجة: ريحها طيب، وطعمها طيب، ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن كمثل التمرة: لا ريح لها، وطعمها حلو، ومثل المنافق الذي يقرأ القرآن كمثل الريحانة: ريحها طيب، وطعمها مر، ومثل المنافق الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة: ليس لها ريح، وطعمها مر))؛ متفق عليه.



• وعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن الله يرفع بهذا الكتاب أقوامًا، ويضع به آخرين))؛ رواه مسلم.



• وعن ابن عمر رضي الله عنهما، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا حسد إلا في اثنتين: رجل آتاه الله القرآن، فهو يقوم به أناء الليل وآناء النهار، ورجل آتاه الله مالًا، فهو ينفقه آناء الليل وآناء النهار))؛ متفق عليه.



وقال أبو شريح الخزاعي رضي الله عنه: خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((أبشروا وأبشروا، أليس تشهدون أن لا إله إلا الله، وأني رسول الله؟)) قالوا: نعم، قال: ((فإن هذا القرآن سبب، طرفه بيد الله وطرفه بأيديكم، فتمسكوا به، فإنكم لن تضلوا ولن تهلكوا بعده أبدًا))؛ رواه ابن حبان في صحيحه على شرط مسلم.



عن أبي هريرة رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((ما أذن الله لشيء ما أذن لنبي حسن الصوت يتغنى بالقرآن، يجهر به))؛ رواه البخاري (6989)، ومسلم (1319).



القرآن روح الحياة:

نعم، القرآن روح؛ لأنه يؤدي إلى حياة الأبد، ولولا الروح لمات الجسد، قال تعالى: ﴿ اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ ﴾ [الزمر: 23]، فالقرآن ربيع القلوب، كما أن الغيث ربيع الأرض.



وقال: ﴿ وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا ﴾ [الشورى: 52].



إن القرآن نور استضاء به نبي هذه الأمة محمد صلى الله عليه وسلم، فحمل هذا النور الرباني ونقله ليضيء به العالم كله، ولا زال الموفقون من أمته يحملون هذا النور إلى غيرهم، وهم على ذلك منذ أربعة عشر قرنًا، وسيظلون كذلك إلى ما شاء الله تعالى، ﴿ يَاأَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا ﴾ [النساء: 174].



نورٌ على مر ِّالزمان تألَّقا
وأضاء للدنيا طريقًا مشرقَا
وهُدًى من الرحمن يَهدينا به
للصالحات وللمكارم والتُّقى
هذا كتابُ الله أعذبُ منهلٍ
أنعَم به من مورد لمن استقى
قد صانه ربُّ العباد بحفظه
وحماه حتى لا يضيع ويخلقا
طوبى لمن حفظ الكتاب بصدره
فبدا وضيئًا كالنجوم تألقا
وتمثل القرآن في أخلاقه
وفعاله فيه الفؤاد تعلقا
وتلاه في جنح الدجى متدبرًا
والدمع من بين الجفون ترقرقا
هذي صفات الحافظين كتابه
حقًّا فكن بصفاتهم متخلقا
يا حافظ القرآن رتل آيه
فالكل أنصت للتلاوة مطرقا
يا حافظ القرآن لست بحافظ
حتى تكون لما حفظت مطبقا
ماذا يفيدك أن تسمى حافظًا
وكتاب ربك في الفؤاد تمزقا
يا أمتي القرآن حبل نجاتنا
فتمسكي بعراه كي لا نغرقا
ولتجمعي حول الكتاب شتاتنا
حتى نزيل تناحرًا وتفرقا


يا طالب علم القرآن، هتف العلم بالعمل إن أجابه وإلا ارتحل.

خزان وحي الله لم ير غيرهم
أهلًا لحفظ كلامه المختار
لكن عليهم أن يقوموا بالذي
فيه من المشروع للأبرار
صدق وإخلاص وحسن عبادة
وقيام ليل مع صيام نهار
وتورع وتزهد وتعفف
وتشبه بخلائق الأخيار
وديانة وصيانة وأمانة
وتجنب لخلائق الأشرار
وأداء فرض واجتناب محارم
وإدامة للحمد والأذكار
الموضوع الأصلي: القرآن روح الحياة || الكاتب: انين الروح || المصدر: منتديات انين الروح

كلمات البحث

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات , مسابقات ، فعاليات ، قصص ، مدونات ، نكت , مدونات , تصميم , شيلات , شعر , قصص , حكايات , صور , خواطر , سياحه , لغات , طبيعة , مناضر, جوالات , حب , عشق , غرام , سياحه , سفر





 توقيع : انين الروح

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 15 ( الأعضاء 0 والزوار 15)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كم غيرتنا الحياة انين الروح - › ~•₪•هديرَ الورق ، الـعَـآمُ~•₪• ! 16 06-06-2024 04:39 PM
مكانة القرآن في حياة المسلمين انين الروح ~•₪• منتدى القران الكريم ,الاعجاز العلمي في القرآن~•₪•< 12 05-18-2024 12:39 PM


الساعة الآن 11:45 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع ما يطرح في منتديات انين الروح لا يعبر عن رأي الإدارة وإنما يعبر عن رأي كاتبها
ابرئ نفسي أنا مؤسس الموقع ، أمام الله ثم أمام جميع الزوار و الأعضاء على ما يحصل من تعارف بين الأعضاء على مايخالف ديننا الحنيف

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

mamnoa 2.0 By DAHOM